ماهو البرغل ؟ تعرف على اضرار و فوائد البرغل

سنتعرف في هذا المقال على ماهو البرغل ؟ تعرف على اضرار و فوائد البرغل وجميع التفاصيل وسنبداها بالاجابة على السؤال الشائع ماهو البرغل ؟

ماهو البرغل ؟ تعرف على اضرار و فوائد البرغل
ماهو البرغل ؟ تعرف على اضرار و فوائد البرغل

ماهو البرغل ؟

البُرْغُل هي حبوب القمح المسلوقة المجروشة، غذاء كامل يعتبر الغذاء الرئيسي بديل للأرز عند أهل الشام وخاصة السوريين وعند الأتراك.

اضرار البرغل تعد النفخة أحد أهم اضرار البرغل الموجودة خصوصًا إذا تم تناوله بكميات كبيرة، وذلك بسبب الكميات الكبيرة من الألياف الموجودة في البرغل. كما أن النفخة قد تتفاقم في حال كان الشخص يعاني من أمراض في الجهاز الهضمي.

Bulgur damage اضرار البرغل تعرف
اضرار البرغل

اضرار البرغل

هل يمتلك البرغل آثارًا صحية ضارةً بالصحة؟ يُعد البرغل والذي يُعرف أيضًا باسم قمح البرغل Bulgur wheat، من الحبوب الكاملة الصالحة للأكل المصنوعة من حبوب القمح التي تم تجفيفها وسلقها، وله قِوام مُماثل للكسكس والكينوا، وغالبًا ما يستخدم في إعداد المخبوزات وأنواع مختلفة من الشوربات، فهو من الأطعمة الغنية بالعديد من العناصر الغذائية التي يحتاجها الجسم، ومن خلال العناوين الآتية في هذا المقال سيتم تسليط الضوء على اضرار البرغل.

يحتوي البرغل على مادة الأوكساليت

هل يمكن أن يكون البرغل ضارًا بمرضى حصوات الكلى؟ في الحقيقة يحتوي البرغل بشكلٍ طبيعي على موادٍ نباتية، مثل الأوكساليت حيث إنَّ هذه المادة قد لا تُشكل أي ضرر على الأشخاص الأصحاء، ومع ذلك:

  • تمتلك مادة الأوكساليت القدرة على زيادة مستويات الكالسيوم التي يُطلقها الجسم في البول؛ وبالتالي، يمكن لذلك أن يؤثر سلبًا على الأشخاص الذين يُعانون من مشاكل صحية مُتعلقة بأمراض الكلى، مثل حصوات الكلى.
  • إنَّ المحتوى الأعلى لمادة الأوكساليت يوجد في تلك الحبوب الكاملة التي لم تتم معالجتها مقارنةً مع تلك الحبوب المُكررة.

من خلال ما سبق ذكره، يحتوي البرغل على مادة الأوكساليت التي تُعد من المواد النباتية الآمنة للأشخاص الأصحاء بشكلٍ عام، إلا أنَّها قد تتسبب بآثارٍ صحية ضارة تحديدًا لأولئك المرضى المصابين بحصوات الكلى، ومن خلال الرجوع إلى مقال فوائد الأرز وفوائد البرغل الصحية، يمكن الإجابة على سؤال ما الفرق بين البرغل والرز.

تأثير البرغل على الجهاز الهضمي

هل البرغل يضر بصحة الجهاز الهضمي؟ يُعد البرغل من الحبوب الكاملة الغنية بالألياف الغذائية، فعلى الرغم من أنَّها ضرورية للحفاظ على حركة الأمعاء بشكلٍ سليم، إلا أنَّ الإفراط في تناول مصادرها الغذائية سيؤدي إلى آثارٍ صحية تنعكس سلبًا على الجهاز الهضمي، بحيث أُجريت دراسة عام 2015م في الدنمارك، قامت بالبحث حول تركيب الحبوب الكاملة، “فتبين أنها تحتوي على الكربوهيدات المعقدة كالألياف، التي تدعم صحة الأمعاء والتمثيل الغذائي، من خلال تعزيز نمو بكتيريا الأمعاء المفيدة وإنتاج الأحماض الدهنية قصيرة السلسلة”.

 وعليه، إن البرغل بشكلٍ عام من الحبوب الكاملة الصحية التي تحتوي على الألياف، إلا أنَّ الإفراط في تناولها سيؤدي إلى آثارٍ صحية تنعكس على الجهاز الهضمي بشكلٍ غير المرغوب به.

فوائد البرغل للقولون

ما علاقة البرغل بمرضى متلازمة القولون العصبي؟ تم الإشارة سابقًا إلى أنَّ البرغل يُصنع من حبوب القمح، حيث إنَّها تحتوي على الكربوهيدرات التي تحمل اسم الفركتانز، والتي ثبت أنَّها تؤدي إلى تفاقم أعراض الجهاز الهضمي لدى الأشخاص الذين يُعانون من القولون العصبي بالتحديد، من خلال:

  1. تبين أنَّ الفركتانز تزيد من كمية السوائل داخل الأمعاء؛ الأمر الذي يتسبب في زيادة إنتاج الغازات عن طريق التخمير بواسطة بكتيريا الأمعاء.
  2. يُعتقد أنَّ هذه الآثار قد تلعب دورًا في ظهور أعراض متلازمة القولون العصبي، مثل ألم البطن والانتفاخ والإمساك والإسهال.

من خلال ما أُسلف ذكره، إنَّ البرغل الذي قد لا يتناسب مع مرضى القولون العصبي وهذا يعد من اضرار البرغل على القولون ، نظرًا لاحتوائه على نوع من الكربوهيدرات قد يتسبب في تفاقم أعراض القولون العصبي بشكلٍ غير المرغوب به.

تأثير البرغل على مرضى الداء البطني وحساسية الجلوتين

كيف يؤثر البرغل على مرضى حساسية الجلوتين؟ إنَّ البرغل من الأطعمة التي تحتوي على الجلوتين، وهو بروتين موجود في القمح، بحيث يمكن لهذا النوع من البروتينات أن يتسبب في ردود فعل تحسسية لدى بعض الأشخاص وخاصة الذين يعانون من مرض الداء البطني أو حساسية الجلوتين، حيث إنَّ ردود الفعل التحسسيه هذه تحمل في ثناياها العديد من الأعراض الصحية التي تؤثر على هؤلاء المرضى، منها:

  • التعب.
  • عُسر الهضم.
  • آلام في المفاصل.

على الأشخاص الذين يُعانون من حساسية الجلوتين أو الداء البطني، تجنب تناول البرغل لاحتوائه على الجلوتين، الذي يمتلك آثارًا صحية سلبية لدى هؤلاء المرضى بالتحديد.

أسئلة شائعة حول البرغل

سيتم تسليط الضوء على الكمية الموصى بتناولها من البرغل، وصولًا إلى الحديث عن احتمالية أن يكون البرغل يحمل في ثناياه أي تفاعلات دوائية، وتوضيح فيما إن كان ينتمي للأطعمة النشوية.

ما هي درجة أمان البرغل ؟

للإجابة على هذا السؤال لابد من توضيح أنَّ الكمية الموصى بتناولها من الحبوب الكاملة بشكلٍ عام تعتمد على العديد من العوامل منها:

  1. العمر.
  2. الجنس.
  3. مستوى النشاط البدني.

حيث إنَّ هذه الكمية تتراوح ما بين 3 إلى 8 أونصات للحبوب يوميًا، فعلى سبيل المثال، تُقدر الكمية اليومية المُكافئة للبرغل هنا بحوالي نصف الكوب من البرغل المطبوخ يوميًا، لذا فإنَّ تناول هذه الكمية قد يكفل تزويد الجسم بالكمية المناسبة من العناصر الغذائية الموجودة في البرغل.

ما هي اضرار البرغل للحامل ؟

البرغل من الحبوب الكاملة التي يمكنها أن تحتوي على العديد من الآثار الصحية المفيدة، ومن خلال ذلك يمكننا ربط تناول مصادر الحبوب الكاملة لكلا المرحلتين الحمل والرضاعة من خلال النقاط الآتية:

  • الحمل: إنَّ تناول الأطعمة التي تحتوي على الحبوب الكاملة من أفضل الخيارات الغذائية التي يمكن أن تزود جسم الأم الحامل بالعديد من العناصر الغذائية اللازمة لنمو الجنين، حيث إنَّ الإرشادات التغذوية في هذا الصدد توصي بتناول الأم الحامل ما لا يقل عن نصف كوب من الحبوب الكاملة يوميًا.
  • الرضاعة: يمكن أن تكون الأطعمة الغنية بالحبوب الكاملة من الخيارات الصحية المفيدة للمرأة المرضع، حيث يُعتقد بأنَّها قد تمتلك خصائص معينة تدعم الهرمونات المسؤولة عن إنتاج الحليب.

اضرار البرغل لمرضى السكر

في الحقيقة إنَّ الأطعمة التي تُعد من الحبوب الكاملة كالبرغل، تحمل في ثناياها آثارًا صحية مفيدة لمرضى السكري للتحكم في مستوى السكر في الدم وذلك من خلال:

  • انخفاض استجابة هذه الأطعمة داخل الجسم لمستويات السكر في الدم.
  • التقليل من مستويات هرمون الإنسولين.
  • قد تسعى إلى تحسين حساسية الجسم الكلية للإنسولين، ويعود السبب في ذلك إلى أنَّها تحتوي على العديد من المركبات النباتية والعناصر الغذائية التي تُعزز من هذه الفائدة.

هل هناك تفاعلات للبرغل مع الأدوية ؟

في الحقيقة لم يكن هنّاك أدلة علمية تبيّن فيما إنّ كان البرغل يمتلك أي تفاعلات دوائية، وأنَّه لابد من إجراء المزيد الأبحاث والدراسات، من أجل معرفة ما إذا كان البرغل يمتلك أي تفاعلات مع الأدوية استنادًا على أُسس علمية مُثبتة، للحد من ظهور آثارًا صحية غير المرغوب بها.

لم يثبت من خلال الدراسات العلمية فيما إن كان البرغل يحمل في ثناياه آثار جانبية لتفاعله مع الأدوية بشكلٍ عام، وهناك الحاجة للمزيد من الأدلة العلمية.

هل البرغل من البقوليات

في الحقيقة يمكننا القول بأنَّ نعم البرغل يُعد من النشويات؛ نظرًا لكونه في الأساس مصنوع من حبوب القمح، التي تُعد أحد الأمثلة على الأطعمة النشوية، كما أنَّه يُصنف كأحد أنواع الحبوب الكاملة، اعتمادًا على المعلومات التي تم الحصول عليها من قِبل وزارة الزراعة الأمريكية ومجلس الحبوب الكاملة.

اقرأ ايضا ما هي أسباب فقدان الشهية

مراجع

برغل ويكيبيديا

د.هيثم الفراAuthor posts

Avatar for د.هيثم الفرا

صيدلاني فلسطيني ، مدير التحرير بالموقع ، خبير SEO ، خبير في التسويق الرقمي ، ولدي خبرة 5 سنوات في التدوين .

No comment

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *